بعد “موتوا بغيظكم”.. رئيس حزب سلفي يهاجم نجيب ساويرس ومهرجان الجونة: “أفسدتم بلد الأزهر” الشرق الأوسط

بعد “موتوا بغيظكم”.. رئيس حزب سلفي يهاجم نجيب ساويرس ومهرجان الجونة: “أفسدتم بلد الأزهر” الشرق الأوسط

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– هاجم الدكتور يونس مخيون رئيس حزب “النور” السلفي في مصر رجل الأعمال نجيب ساويرس بسبب تصريح الأخير ضد منتقدي مهرجان الجونة السينمائي، الذي قال فيه “موتوا بغيظكم”.

ووصف مخيون، عبر منشور بصفحته على “فيسبوك”، مهرجان الجونة بأنه “مهرجان العري والابتذال”، وقال إن جملة “موتوا بغيظكم” هي جزء من “آية كريمة من سورة آل عمران موجهة إلى المنافقين من أهل الكتاب”.

واعتبر مخيون أن “ساويرس عندما يخاطب منتقدي هذا المهرجان، فهو في الحقيقة يخاطب جموع الشعب المصري الذي يرفض هذا الإسفاف بما يملكه من قيم ومثل وأخلاق”.

وأضاف: “الشاب المصري ليس هو البلطجي ولا الأسطورة وليس هو الشاب المترف التافه صاحب العلاقات النسائية اللا أخلاقية، إنما هو البطل في ميادين التضحية والفداء والدفاع عن الوطن، هو المكافح من أجل لقمة عيش كريمة، هو الجيش الأبيض الذي يواجه الجوائح ويسقط منه شهداء، هم وهم وهم”.

وتابع مخيون: “إن الشعب المصري لا كما تصورونه- في فنكم المزعوم – شعب البلطجة والمخدرات والكباريهات والعلاقات الشاذة”. واختتم منشوره بقوله: “بلد الأزهر والأصالة والعراقة والحشمة والوقار أفسدتم صورتها أمام العالم بمهرجاناتكم المبتذلة وفنكم المزعوم، إنكم لا تمثلون الشعب المصري ولا تمثلون إلا أنفسكم”.

يذكر أن نجيب ساويرس قال تصريحه خلال لقائه مع الاعلامية لميس الحديدي على هامش فعاليات مهرجان الجونة الأسبوع الماضي في سياق رده على الانتقادات لفساتين ضيوف المهرجان: “الناس دي بتصعب عليا، دي ناس عايشة في القرون الوسطى ومش عايزة تشوف جمال ولا فرح وعايزة ترجعنا للوراء، وبالعكس أنا غياظ وبشوف كل ما احنا بنتقدم لقدام وبنوري الثقافة بتاعتنا والحرية بتاعتنا وإبداعنا للعالم، بيتململوا في مكانهم، وإن شاء الله يموتوا بغيظهم”.

Facebook Comments
admin

admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Contact Us