بيان للمنظمات غير الحكومية بمجلس حقوق الانسان: مركز المعلومات ومركز «حقي» يدينان استيلاء قادة الجيش على السلطة في السودان

بيان للمنظمات غير الحكومية بمجلس حقوق الانسان: مركز المعلومات ومركز «حقي» يدينان استيلاء قادة الجيش على السلطة في السودان

بيان للمنظمات غير الحكومية بمجلس حقوق الانسان: مركز المعلومات ومركز «حقي» يدينان استيلاء قادة الجيش على السلطة في السودان ويطالبان بسرعة الافراج عن رئيس الحكومة وكافة المعتقلين والعودة لتطبيق الوثيقة الدستورية

جنيف: خاص ل«زهرة العرب»
أدان مركز المعلومات والتأهيل لحقوق الانسان Hritc، وبالتعاون مع مركز حقي لدعم الحقوق والحريات CRSRF، استيلاء قادة الجيش على السلطة في السودان، جاء ذلك في البيان الشفهي الذي ألقاه المستشار القانوني هاني الأسودي ممثل مركز المعلومات بجنيف في الدورة 32 الاستثنائية لمجلس حقوق الانسان المنعقدة اليوم الجمعة، بسبب تداعيات أوضاع حقوق الانسان في السودان.
وأوضح البيان أن السودان شهد منذ استيلاء قادة الجيش على السلطة في 25 أكتوبر المنصرم واصدارهم لعدد من القرارات غير الدستورية انتهاكات متكررة للقانون الدولي لحقوق الانسان كان من أهمها اعتقال رئيس مجلس الوزراء تعسفيا وزوجته، وعدد من الوزراء وأعضاء مجلس السيادة المدنيين، وعدد من كبار المسؤولين التنفيذيين، مبينا ان المنظمات غير الحكومية لديها مخاوف جدية من تعرض المعتقلين للتعذيب، بالإضافة إلى قمع المظاهرات السلمية الرافضة لهذا الاستيلاء وقتل عشرات المحتجين بالرصاص الحي وجرح واعتقال المئات منهم بدون مسوغ قانوني، بالإضافة إلى استمرار التهديدات والمضايقات والترهيب للمدافعين البارزين عن حقوق الإنسان والصحفيين والجهات الفاعلة في المجتمع المدني.

وأشار الأسودي في البيان أن بعضا من هذه الانتهاكات ترقى لجرائم ضد الإنسانية، مؤكدا انضمامهم للمطالبات الموجهة لقادة الجيش بإصدار الأوامر بالكف عن الاعتداء على المواطنين وإعادة السلطة إلى المدنيين؛ ووقف العنف ضد المتظاهرين السلميين؛ وعدم اعتراض ممارستهم لحقهم في التعبير السلمي، والأفراج عن كافة المعتقلين المدنيين وإيقاف التضييق ضد النشطاء والصحفيين.
وفي ختام البيان، بين الأسودي أن كل ذلك يستدعي تدخلا أمميا عاجلا وحاسما لإعادة السلطة الدستورية والعودة لتطبيق الوثيقة الدستورية.

Facebook Comments
admin

admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Contact Us