د. شادن معاويه تؤكد : مجلس جامعة مدينة السادات يعتمد نظام محفز لمحو امية وتعليم الكبار

د. شادن معاويه تؤكد : مجلس جامعة مدينة السادات يعتمد نظام محفز لمحو امية وتعليم  الكبار

زهرة العرب [خاص]
كشفت الاستاذه الدكتوره شادن معاويه نائب رئيس جامعة مدينة السادات لشئون الدراسات العليا والبحوث عن اعتماد مجلس الجامعه فى جلسنه الاخيره لنظام جديد لطلاب الدراسات العليا بكلية التربيه عام بتعليم ومحو امية اثنين من المواطنين بالمجتمع المحيط بهم اختياريا كبديل لنظام العمل التطبيقى بالزيارات الميدانيه للمدارس او اعداد الاوراق والدراسات البحثيه يأتى ذلك اسهاما من قطاع الدراسات العليا والبحوث بجامعة مدينة السادات فى المبادره الرئاسيه حياه كريمه

واضافت الاستاذه الدكتوره شادن معاويه فى تصريحات خاصه ل « زهرة العرب » ان المبادرة الرئاسيه تسعى للعمل على بناء الانسان لاسيما وان الاراده السياسيه فى مصر اصبحت تهتم ببناء الانسان وجميع قطاعات الجامعه مشاركه فى ذلك المحور الهام خيث ساهم قطاع الدراسات العليا والبحوث فى تفعيل مبادره تعليم الكبار ومحو اميتهم فى الحياه

واضافت نائب رئيس جامعة مدينة السادات ان هناك مالايقل عن ٥ الاف طالب او اكثر يعملون فى ذلك الاتجاه باشراف قطاع الدراسات العليا بالجامعه لافتة الى ان مهمتنا القادمه ستنصب للعمل على محو الاميه الرقميه والتى نسعى لتحقيق قفزات كبيره ونوعيه فى ذلك الاطار حتى نلحق بركاب التقدم

هذا وقد اطلقت جامعة مدينة السادات امس مؤتمرها الاول لمبادرة حياه كريمه والتنميه المستدامه وذلك برعاية الاستاذ الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي حيث أفتتح الاستاذ الدكتور احمد محمد بيومي رئيس جامعة مدينة السادات اعمال المؤتمر الاول للبيئة الذي تقيمه الجامعة تحت عنوان “مبادرة تحيا مصر والتنمية المستدامة” وقد شارك في أفتتاح المؤتمر الاستاذ الدكتور الهلالي الشربيني وزير التربية والتعليم السابق و الاستلذ الدكتور هشام تمراز نائبً رئيس جامعة عين شمس لخدمة المجتمع والبيئة و والدكتور عاشور العمري مدير هيئة تعليم الكبار و الدكتور ممدوح العربي و نواب رئيس الجامعة والعمداء ولفيف من اعضاء هيئة التدريس بالجامعة والجامعات المصرية ومراكز البحوث
وقد أشاد دكتور احمد بيومى رئيس الجامعة بمبادرة فخامة السيد رئيس الجمهورية حياة كريمة التي تشارك فيها جميع جهات الدولة وتساهم في رفع مستوي الحياة بالريف المصري وتعمل من خلالها الجامعة بالشراكة مع القطاع المدني وبعض الجهات الحكومية
كما أشار بيومى لأهمية التعليم كعامل اساسي يساهم في تحقيق الحياة الكريمة من خلال الثقافة والتنوير والتحول الاجتماعي للأفضل
كما تحدث دكتور الهلالي الشربيني موضحًا جهود الدولة بوجه عام والجامعات بوجه خاص في تنفيذ برنامج محو الامية وتعليم الكبار ودور ذلك في تحقيق اهداف المبادرة كما القي ا د خالد جعفر نائب رئيس الجامعة لشؤون خدمة المجتمع والبيئة كلمة وضح من خلاله الدور الذي تقوم به الجامعة لتحقيق اهداف المبادرة من خلال قوافلها المختلفة
هذا ويواصل اليوم المؤتمر اعماله لمناقشة قضية تدوير المخلفات والنفايات

Facebook Comments
admin

admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Contact Us