رئيس جامعة المنوفية يستقبل وزير الشباب والرياضة ومحافظ المنوفية لزيارة مصابى حادث فريق السرعة 

رئيس جامعة المنوفية يستقبل وزير الشباب والرياضة ومحافظ المنوفية لزيارة مصابى حادث فريق السرعة 

 

استقبل الدكتور عادل مبارك رئيس جامعة المنوفية الدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة واللواء إبراهيم أبو ليمون محافظ المنوفية فى مستشفى الجامعة لزيارة مصابى حادث فريق السرعة الذى وقع يوم الأحد الماضى وتم نقل المصابين إلى مستشفى الجامعة.

عرض رئيس الجامعة التقرير الطبى للحالات وماتم عمله لكل مصاب حيث تم دخول أول حالة إلي طوارئ مستشفيات جامعة المنوفية في تمام الساعة السادسة والنصف صباحاً، وتوالي دخول الحالات تباعاً حتى السابعة صباحاً، وتم عمل الفحوصات الطبية الكاملة لهم من (تحاليل، سونار على البطن والحوض، أشعة عادية على الصدر والبطن والحوض، أشعة مقطعية على المخ وعظام الجمجمة، أشعة عادية على الفقرات، دوبلكس على شرايين الطرفيين السفليين و الطرف العلوي الأيسر، أشعة عادية على العظام بمختلف أنحاء الجسم حسب إصابة كل حالة، وبمناظرة الحالات وتشخيصها للوصول للإجراء الطبي الذى تم إتخاذه مع كل حالة بواسطة فريق متكامل من أساتذة واستشاريين بكلية الطب ومستشفيات جامعة المنوفية في تخصصات الجراحة العامة، جراحة الأوعية الدموية، جراحة التجميل، جراحة المخ والأعصاب، جراحة العظام، جراحة القلب و الصدر، جراحة الأنف والأذن والحنجرة، التخدير، وحدة الطوارئ والحالات الحرجة وتبين وجود إصابات مختلفة عبارة عن جرج متهتك بالطرف العلوي لجميع الحالات وتبين أن الأطراف حالتها سيئة ومنها ما كان شبه مبتور فعليا، وتنوعت باقي الإصابات ما بين كسر منخسف بعظام الجمجمة وتهتك وفقد بفروة الرأس، و تجمع دموى ضئيل بالبطن، وأيضاً جرح متهتك بالأذن اليسري و كسر بعظم الفخذ الأيسر.

بعد قرار اللجنة الطبية من الأساتذة والإستشاريين بعد مناظرة الحالات إكلينيكياً والإطلاع على كافة الفحوصات الطبية التى تم إجراءاها في تمام الساعة الثامنة صباحاً تم شرح الحالة الطبية لأهل كل مريضة على حدة والإجراء الطبي الذي سيتم إتخاذه حيال الإصابات المتعددة لكل حالة.

وتم إجراء الجراحات اللازمة ونقل المصابين إلى غرف العناية المركزة تحت إشراف طبى يتابع الحالات دوريا، وقام رئيس الجامعة بالمتابعة اليومية للمصابين لتقديم الدعم النفسى لهم والاطمئنان عليهم ولقاء الأهالى الذين تم توفير إقامة كاملة لهم بفندق الجامعة بالإضافة إلى قرار رئيس الجامعة بتحمل المستشفيات الجامعية تكاليف العلاج كاملة.

هذا وتفقد وزير الشباب والرياضة ورئيس الجامعة والمحافظ غرف المصابين والاطمئنان عليهم، وسؤال الأهالى عن مستوى الخدمة العلاجية المقدمة حيث أشاد الأهالى إشادة كبيرة بالخدمات الطبية والعلاجية التى تمت ومستوى الإقامة فى غرف مجهزة على أحدث مستوى، والمتابعة اليومية لرئيس الجامعة وجميع المسئولين بالمستشفى والقرارات التى تم اتخاذها بشأن أبنائهم.

وبناء على رغبة الأهالى فقد استجاب رئيس الجامعة لطلبهم بشأن المتابعة بمستشفى الجامعة عقب خروجهم، وسيتم التغيير على الجروح بالمستشفى وتقديم اللازم لهم حتى يتم الشفاء الكامل للمصابين.

رافق رئيس الجامعة فى جولته الدكتورة نانسى أسعد نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، المحاسب أكرم عبد الدايم أمين عام الجامعة، الدكتور محمود قوره عميد الطب ورئيس مجلس إدارة المستشفيات الجامعية والدكتور محمد الصاوى المدير التنفيذي للمستشفيات الجامعية، والأطباء المتابعين للحالات، المحاسب جلال عبد السلام رئيس الإدارة المركزية لمكتب رئيس الجامعة.

Facebook Comments
admin

admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Contact Us