رشوان: مجلس النقابة يسعى لإنقاذ مهنة الصحافة وتحسين أوضاع الصحفيين

رشوان: مجلس النقابة يسعى لإنقاذ مهنة الصحافة وتحسين أوضاع الصحفيين

أكد نقيب الصحفيين الدكتور ضياء رشوان المرشح على مقعد النقيب حرص الدولة على الصحافة والصحفيين.
وقال رشوان في تصريحات خاصة لقناة “المحور” مساء اليوم الخميس إن مجلس النقابة يسعى لإنقاذ مهنة الصحافة وتحسين أوضاع الصحفيين، وفتح كثير من الملفات تتعلق بالجرائد المهددة بالإغلاق وحلها، مؤكدا أنه لم يصدر أي قرار واحد في مجلس نقابة الصحفيين بالأغلبية أو الأقلية ولكن بالتوافق والإجماع.

وكشف نقيب الصحفيين أن النقابة قدمت عدة مزايا للصحفيين وتتمثل في القروض الحسنة التى تصرف لهم وليست عليها فوائد وتسترد على 20 شهرا والتى بلغت قيمتها خلال العامين الماضيين 13.5 مليون جنيه .

وأشار إلى أن هناك 2200 صحفي استفاد من تلك القروض، مضيفا في الوقت ذاته أن النقابة الجهة الوحيدة التى تعطي قرضا دون فائدة، إضافة إلى الإعانات العلاجية التى تقدم للصحفيين وأسرهم .

وأوضح أن النقابة قدمت العديد من المزايا العلاجية للصحفيين وأسرهم، مشيرا إلى أن النقابة قدمت إعانات علاجية بقيمة 3.5 مليون جنيه، فضلا عن المساعدة في اجراء 900 مسحة خاصة بفيروس كورونا المستجد وذلك بشكل مجاني.

وتحدث نقيب الصحفيين عن الأرض الخاصة بالنقابة في منطقة السادس من أكتوبر، موضحا أن النقابة تمكنت من إعادة أرض السادس من أكتوبر مرة أخرى بعد أن تم سحبها ، مشيرا إلى أن أرض أكتوبر كانت على مساحة 34 فدانا، وتم سحبها فى فترة عدم وجوده في مجلس نقابة الصحفيين.

وأشار رشوان إلى أنه وقع على شيكات بقيمة 355 مليون جنيه تسدد على 5 سنوات لكي لا تسحب الأرض، موضحا أن النقابة تعمل فى أكثر من اتجاه، وأنه أبلغ الجهات الرقابية لمتابعة الأرض والمبانى فى مشروع النقابة.
وأوضح أنه سيتم انشاء مدرسة دولية في هذه المنطقة على أن يكون هناك تخفيضات في الأسعار لأبناء الصحفيين الذين سيلتحقون بها، بالإضافة إلى إنشاء مركز طبي.

وفيما يتعلق بالصحفيين المحبوسين، قال نقيب إنه لم يستغل الإفراج عن الصحفيين من أجل الانتخابات، مؤكدا أن النيابة العامة أو القضاء المختص، هم من لهم السلطة فى الإفراج وليس نقيب الصحفيين.

وقال نقيب الصحفيين والمرشح على المنصب الدكتور ضياء رشوان نقيب الصحفيين، إن حرية الصحافة تبدأ بالحصول على المعلومة الصحيحة وتداول المعلومات.

وأكد رشوان أن الصحافة ليست الإشادة برئيس الجمهورية وهذه قناعة الرئيس السيسي ، لافتا إلى أنه لا يمكن لأي دولة الوصول إلى حلول إبداعية لمشكلاتها إلا من خلال حرية الرأي والتعبير.

وأوضح أنه لا يوجد أي أفكار ابداعية بدون حرية الرأي وتداول المعلومات وغياب التنوع جزء من مشكلة الإعلام والصحافة، والحالة الآن ليست إيجابية ولا في صالح المهنة.

وأضاف رشوان: سأفتح حوارا مع الحكومة في حال نجاحي لحصول الصحفيين على المعلومات في الوقت المناسب وفقا لتوجيه الرئيس عبد الفتاح السيسي في قناة السويس بعد تعويم السفينة الجانحة.

ودعا جميع الزملاء ممن لهم حق التصويت في الجمعية العمومية، إلى المشاركة في انتخابات النقابة المزمع عقدها، يوم غد الجمعة.

Facebook Comments
admin

admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Contact Us