“رويترز”: أوساط المخابرات الأمريكية تؤكد أن فيروس كورونا لم يتم تطويره ليكون سلاحا بيولوجيا

“رويترز”: أوساط المخابرات الأمريكية تؤكد أن فيروس كورونا لم يتم تطويره ليكون سلاحا بيولوجيا

أفادت وكالة “رويترز” مساء يوم الجمعة بأن أوساط المخابرات الأمريكية خلصت إلى أن فيروس كورونا لم يتم تطويره كسلاح بيولوجي.

وقال مسؤولون في ملخص تقرير رفعت عنه السرية يوم الجمعة إن أوساط المخابرات الأمريكية لا تزال غير قادرة على حسم الخلافات بشأن المنشأ المحدد للفيروس المسبب لمرض كوفيد-19، ليبقى الجدل دون أي حسم بشأن ما إذا كانت حادثة في مختبر صيني لها صلة بهذا الأمر.

وفي ملخص التقرير، فإن كوفيد -19 ظهر على نطاق ضيق في ووهان بالصين.

وأكد التقرير أن السلطات في الصين لم تكن لديها علم بالفيروس قبل تفشيه المبدئي.

وكشف التقرير أن أحد عناصر أوساط المخابرات يقيم بثقة متوسطة بأن أول إصابة بشرية كانت على الأرجح نتيجة لحادث في مختبر.

وأوضح أن ثلاثة عناصر بأوساط المخابرات عجزت عن التوصل لتقييم مع ترجيح بعض المحللين أن يكون منشأ الفيروس طبيعيا وآخرون يقول إن أصله معملي.

كما بين التقرير أن أوساط المخابرات الأمريكية ما زالت منقسمة بشأن المنشأ المرجح بشكل أكبر لكوفيد -19.

وذكر التقرير أن أوساط المخابرات الأمريكية تقضي بأنها لن يكون بإمكانها تقديم تفسير نهائي محدد بشكل أكبر عن أصل كوفيد-19 بدون توافر معلومات جديدة.

Facebook Comments
admin

admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Contact Us